هل يؤثر النظام الغذائي النباتي للأم على الرضاعة الطبيعية؟ – كل يوم معلومة طبية

Advertisement


النظام الغذائي النباتييشير النظام النباتي إلى اعتماد الشخص في غذائه على كل ما هو نباتي فقط والابتعاد عن كل ما هو حيواني، وذلك من وجهة نظره لأسباب عديدة منها المعتقدات الدينية أو المخاوف الصحية، وبالنسبة لهؤلاء النباتيون فقد تحتاج أجسامهم إلى مزيد من العناصر الغذائية اللازمة في أوقات معينة من أعمارهم، وذلك كما في حالة الحمل والرضاعة، فهل تتأثر الرضاعة بـ النظام الغذائي النباتي للأم؟

النظام الغذائي النباتي والرضاعة

إن كفاءة لبن الأم التي تتبع النظام الغذائي النباتي يختلف عن كفاءته في أنظمة أخرى، فيفتقد في أغلب الأحيان لكثير من المعادن أهمها الحديد والكالسيوم والفوسفور، وكذلك بعض الفيتامينات وأهمها فيتامين أ وفيتامين ج وفيتامين ب 12، وعليه فإنه يجب على الأم النباتية مراعاة ذلك والبحث عن كافة المصادر النباتية لتلك العناصر والفيتامينات، وإلا اضطرت إلى أخد المكملات الغذائية منها بعد الرجوع للطبيب المعالج.

وبالتالي يمكن للنظام الغذائي النباتي المتنوع مع وضع خطة غذائية محكمة، أن يزود الجسم بكل الفيتامينات والمعادن والبروتينات وغيرها من المواد المغذية الضرورية التي تحتاج إليها هي وطفلها الرضيع، وهذه الخطة تقتضي أن تتناول الأم من كل هذه المجموعات.

اقرئي أيضا: هل النظام النباتي هو الأفضل أم تحتاجين للحوم؟

تغذية الأم النباتية أثناء الرضاعة

  • الفواكه والخضروات التي قد تكون طازجة، أو مجمدة، أو معلبة عليك أن تتناولي خمس حصص منها يومياً.
  • الأطعمة النشوية المشبعة (الكربوهيدرات)، مثل الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة، والمعكرونة، والأرز، والبطاطس، كل هذه يجب أن يكون أساسي من وجبات الطعام.
  • الأطعمة الغنية بالبروتين، مثل البيض والبقوليات والمكسرات، كذلك يمكن الحصول عليها من بذور اليقطين والكينوا وحليب الصويا.
  • منتجات الألبان والأجبان، مثل الحليب أي اللبن، والجبن، والزبادي.
  • الدهون غير المشبعة ويمكن الحصول عليها من عدة مصادر منها زيت الزيتون، زيت الذرة وزيت فول الصويا، والمكسرات.

اقرئي أيضا: طرق الرضاعة الطبيعية وتغذية الأم المرضعة.

ليس هذا فحسب، فكما أشرنا سابقا إذا كانت الأم تتبع النظام الغذائي النباتي ، فيجب أن يتألف نظامها الغذائي المتوازن في مرحلة الرضاعة من عناصر غذائية أساسية وبعض الفيتامينات الضرورية يحتاج إليها طفلها الرضيع، وهذه العناصر والفيتامينات هي:

  • الحديد: ويمكنها الحصول عليه من أنواع الخضار الورقية التي تعزّز إنتاج كريات الدم الحمراء، وتقلّص احتمالات الإصابة بالأنيميا.
  • الكالسيوم: ويمكنها الحصول عليه من السبانخ والبركولي وفول الصويا والكرنب، لبناء عظام الطفل وتقويتها.
  • الفوسفور: ويمكنها الحصول عليه من البذور والحبوب.
  • الفيتامينات: الأم المرضعة بحاجة إلى فيتامينات أ ، ج ، ب12 والتي تساعد في الوقاية من مشاكل القلب والكوليسترول، وتحفّز نمو بشرة الطفل بشكل صحي.

نصائح هامة للأم النباتية أثناء الرضاعة

  • على الأم النباتية وقت الرضاعة تجنب شرب الشاي والقهوة مع الطعام الغنيّ بالحديد، لأنهما يخففان امتصاص الجسم له.
  • على الأم النباتية وقت الرضاعة عمل عدة اختبارات للدم للتأكد من مستويات الحديد والكالسيوم لديها، فإذا كانت مستوياتها منخفضة فهي في حاجة إلى مكملات حديد وكالسيوم غذائية.

وأنت عزيزتي الأم شاركينا بنظامك الغذائي الذي تتبعينه، وإن كانت لديك أي مخاوف يمكنك أن تقومي باستشارة أحد أطبائنا من هنا لأي استفسار طبي بكل خصوصية.

اقرئي أيضا:

Source link

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: