هل فشل العلاقة الجنسية إنقاص من الرجولة ⋆ ازواج

للعلاقة الجنسية أهمية عظمى في حياة الذكر و الأنثى ، فهي إثبات لرجولته و أنوثتها ، و بالتالي فإن عدم القدرة أو الفشل في هذه العلاقة من شأنه خلق مشاكل في حياة آدم و يعتبره الكثيرون إنقاص للرجولة . فهل حقا الرجولة هي السبب في فشل العلاقة الجنسية ؟

العلاقة الجنسية و رجولة آدم .

إن مما يميز الرجل هو قدرته على إيصال شريكته إلى قمة النشوة الجنسية ، و هذا من شانه تعزيز رجولة هذا الشخص و يدفعه مستقبلا للافتخار بهذه الرجولة ، بأنه كان قادرا على استعمال هذه الرجولة لصالح شريكته . لكن أحيانا يفشل الرجل في إيصال الطرف الآخر لقمة النشوة ، ربما بسبب عدم إدراك لمتطلبات الشريك أو أمر من هذا القبيل ، فيقوم الرجل لائما نفسه و رجولته لكن و مع تقدم العلم الحديث ، توصل الباحثون إلى أن فشل الرجل في العلاقة الجنسية له عدة أسباب و لا يمت بصلة لرجولة الشخص نفسه . رغم رأي العلم في أمر الرجولة ، يبقى التعقيد واضحا في حياة كثير من الرجال ممن يلومون صفة الرجولة في هذا الأمر .

فشل العلاقة الجنسية و الرجولة .

في كثير من المجتمعات ، يعتبر الفاشل في العلاقة الجنسية فاقدا للرجولة و الكثير من الشعوب تلوم الشخص على الفشل ، هذا ما يدفع الرجل إلى شتم الرجولة بل و يصل به الأمر إلى أن يبتعد عن العلاقة الجنسية ليرتاح من تأنيب ضميره و تأنيب شريكة حياته . حتى أن بعض النساء يلومون الرجولة على هذا الأمر . بما أن العلاقة الجنسية في حياة الكثير هي سبيل لإثبات الرجولة فإن الفشل في العلاقة الجنسية ارتبط دائما بالرجولة ، و يعتبر في بعض الثقافات أن من لا يستطيع أن يمارس العلاقة الجنسية بشكل جيد ليس رجلا و فاقدا للرجولة. لم يتوقف الأمر عند هذا الحد ، بل أن البعض لا يعرف شيئا غير الرجولة ليلومها على هذا الأمر .

ارتباط العلاقة الجنسية بالرجولة و النظرة العلمية .

رغم أن الكثير يلوم رجولة آدم على فشل أي علاقة جنسية ، إلا أن العلم أثبت نقيض هذا الإدعاء و لوم الرجولة . فبعد عدة تجارب و دراسات ، أثبت العلماء أن الضغط اليومي و مشاكل العمل تكون في أغلب الأحيان سبب فشل الممارسة الجنسية و ليس الرجولة. كما اعتبر كثير من العلماء و الأطباء أنه في حالة فشل العلاقة الجنسية فالأمر يعود إلى هرمونات خاصة لم تفرز بسبب مرض أو ضغوط نفسية ، و أن اعتبار الرجولة هي السبب في هذا هو اعتقاد خاطئ يجب التخلي عنه ، فهمها فشل الرجل في إيصال شريكة حياته إلى النشوة فان الأمر ليس له دخل برجولة آدم لا من قريب و لا من بعيد . و يلاحظ تغير بعض الأفكار حول فشل العلاقة الجنسية بعد هذه التجارب ، و أصبحت تتعدد الأسباب مع ملاحظة اختفاء الرجولة من هذه الأسباب .[clear] إن الفشل في العلاقة الجنسية لا يعني أن الرجل فاقد للرجولة أو شيء من هذا القبيل ، و مهما قيل في هذا الشأن فإن العلم أثبت وجهة نظره و تغيرت نظرة العالم نحو العلاقة الجنسية و ارتباطها بالرجولة . لكن يبقى بعض الأشخاص يفكرون نفس التفكير حول الرجولة و يعتبرونها سبب لكل شيء .

Source link

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: